القائمة الرئيسية

الصفحات

جوجل تغير سياسة عمل التطبيقات الخاصة بهواتف الأندرويد والتحكم أكثر في أذونات التطبيقات

 جوجل تصدر سياسة جديدة حول عمل تطبيقات نظام أندرويد


جوجل تغير سياسة عمل التطبيقات الخاصة بهواتف الأندرويد والتحكم أكثر في أذونات التطبيقات


أعلنت شركة غوغل خلال الايام القليلة الماضية، أنها ستعمل على الزيادة من خصوصية بيانات الهواتف التي تهمل بنظام الاندرويد، حيث انها ستتبع سياسة أكثر صرامة وتشددا تجاه التطبيقات التي يتم تنزيلها عى الهواتف من على متجر غوغل بلاي، وعلى حد تصريح الشركة فان يوم الخامس من شهر مايو من عام 2021 سيكون اليوم الاول من تطبيق هذه السياسة.


ستركزهذه السياسة الجديدة من غوغل على تأمين خصوصية بيانات مستخدمي الهواتف بشكل أكثر من ذي قبل، وذالك عبرالحد من بعض الصلاحيات التي تستفيذ منها مطوروالتطبيقات، حسب ما نقلته آرتي العربية أو روسيا اليوم.


و من خلال المعلومات المتوفرة حول هذه السياسة الجديدة التي سوف تنهجها شركة غوغل بخصوص التطبيقات، ابتدأ من التاريخ المذكور أعلاه, فهي ستعمل على منع مطوري و مبرمجي التطبيقات التي يتم تنزيلها من  Google Play، حيث ان تطبيقاتهم لن تسمح لهم بمعرفة البيانات المتعلقة بباقي التطبيقات الموجودة على أجهزة المستخدمين, وذلك من خلال التحديث الجديد الذي ستقوم به الشركة لنظام التشغيل الخاص بها في نسخته الحادية عشر Android 11  حيث ستعمل من خلاله على الحد من صلاحيات ميزة او وضيفة QUERY_ALL_PACKAGES.


ماهي وضيفة QUERY_ALL_PACKAGES؟


هذه الوضيفة تعمل بالاساس على منح ترخيص لمطوري التطبيقات من خلال تطبيقاتهم التي قاموا بتطويرها بمعرفة أنواع التطبيقات التي قام المستخدمين بتثبيتها على هواتفهم، مثال عندما تقوم بتنزيل تطبيق ما من على جوجل بلاي فانت توافق على العديد من الصلاحيات التي يطلب منك التطبيق الموافقة عليها عندما تقوم بتنزيله كالسماح للتطبيق بالاطلاع على قائمة الاتصال و ارشيف الصور والفيديوهات و المايكرفون و الكاميرا و تحديد الموقع الجغرافي وغيرها من الصلاحيات، والتي يكون من ضمنها QUERY_ALL_PACKAGES التي تقدم صلاحية الاطلاع على مجموع التطبيقات التي توجد على هاتفك من طرف مطوري التطبيقات.


شركة جوجل تعتبر ان هذه الميزة جد حساسة يجب تقنينها لأنها تتطلب أذونات خاصة، وسيصبح مطوري التطبيقات مجبرين على تبرير استعمالهم لهذه الخاصية و اخبار جوجل و الإعلان عن هذه التبريرات اصافة التصريح كذالك عن اي أذونات أخرى عالية الخطورة ويتم ذالك باستخدام نموذج الإقرار في Play Console، وبالتالي عند تطبيق هذه السياسة سوف يقل عدد التطبيقات التي سوف تستعمل هذه الخاصية ولن تتمكن الا تطبيقات محدودة من الاستفادة من هذه الأدونات.


وبالتالي ستعمل الشركة من خلال هذه السياسة الجديدة للسماح لبعض التطبيقات فقط من الوصول الى البيانات التي سبق ذكرها، حيث تصيح هذه التطبيقات قادرة على الاطلاع فقط على نوع برامج مكافحة الفيروسات المتبثة على الهاتف الذكي، اضافة الى تطبيقات ادارة الملفات و المتصفحات، شرط ان يتطلب عمل هذه التطبيقات ضرورة الاطلاع على هذه البيانات.


وقد نوه الكثير من المتخصصين في مجال الأمن المعلوماتي بهذه الخطوة الايجابية من شركة غوغل، بالرغم انهم انتقدوا الشركة لانها أخدت وقتا طويلا للقيام بهذه الخطوة التي ستعمل على الحفاظ بشكل أكبرعلى خصوصية مستخدمي الهواتف الذكية التي تعمل بنظام الاندرويد، واحساسهم بالأمان مثل مستخدمي نظام  الخاص بشركة أبل، خصوصا و أن عددا من مطوري التطبيقات كانوا يعملون على استغلال هذه البيانات الشخصية للمستخدمين والتي يحصلون عليها من خلال تطبيقاتهم التي قام المستخدمين بتنزيلها على هواتفهم، فكانوا يستخدمونها لاستهدافهم باعلانات معينة التي تستهدف توجهات أصحاب هذه الموبايلات.


اذن جوجل من خلال هذه الخطوة فهي تقوم بتقنين استخدام البيانات الشخصية لزبناء نظامها الاندرويد، ووصد الباب في وجه بعض المتطفلين الذي يعبثون ببيانات المستخدمين.

المصدر : آر تي العربية

reaction:

تعليقات