القائمة الرئيسية

الصفحات

%26 من مستخدمي هواتف iPhone انتقلوا إلى Android خلال عام 2020 ما السبب؟

 معلومات سرية حول تحول الملايين من المستخدمين من  iPhone إلى Android 


حوالي %26 من مستخدمي iPhone انتقلوا إلى  Android خلال عام 2020 ما السبب؟


ذكرت عدة مصادر تحول حوالي 26٪  أي ربع مستخدمي هواتف آيفون من نظام التشغيل iOS، الى نظام الاندرويد خلال الربع الأول والثاني من عام 2020، وذلك وفقا للبيانات الصادرة عن شركة ابل خلال الدعوى القضائية القائمة بينها وبين شركة ( Epic Games ) من جهة اخرى، وهي الشركة المطورة للعبة  ( فورتنايت )، وقد أعلنت تقارير ان رحلة الانتقال هذه بدأت من مدة حيث ان حوالي %19 من مستخدمي اجهزة ايفون انتقلوا الى إلى منصات مختلفة مع نهاية عام 2019.


جاءت هذه المعلومات السرية التي كانت شركة أبل تتحفظ عن الإعلان عنها، لكن في الاخير خرجت أبل عن صمتها واخرجت هذا التقرير الى الوجود اثر جلسات الدعوى القضائية التي بينها وبين شركة Epic Games، حول نسبة العمولة المجحفة التي تفرضها أبل و التي حددتها في 30 في المئة، حيث أعلنت الشركة أن المستخدمين من حقهم الانتقال من نظام تشغيل iOS الى انظمة أخرى، وقدمت الدليل الذي هو انتقال 26 من المستخدمين من ابل الى اندرويد خلال الربع الأول والربع الثاني من عام 2020، والمثير للاهتمام هو ان هذا الإطار الزمني الذي تم فيه انتقال هذا العدد الهائل من المستخدمين، يمثل الفترة التي تلي عادةً الإعلان عن أجهزة iPhone الجديدة وإصداراتها التي تعتزم اخراجها الى السوق.


ماهي اسباب انتقال المستخدمين من  من نظام تشغيل  iOS على نظام أندرويد؟ 


صراحة هناك العديد من الأسباب التي جعلت هذا العدد من المستخدمين يستغنون عن استخدام أجهزة iPhone، ويبحثون عن بدائل لها والتي من أشهرها طبعا الهواتف الذكية التي تعمل بنظام الاندرويد، انطلاقا تقرير خاص بطاقم عمل موقع  Android Authority، هناك عدة أسباب تفسر هذا الهروب.


فبالرجوع الى جوهر المشكل القائم بين شركة ايفون و شركة ( ابيك غايم )، حيث انتقدت هذه الاخيرة شركة ابل واتهمتها بالجشع و الاحتكارية، وأنها لا تسمح لمطوري التطبيقات بالكسب العادل بل تضيق عليهم الخناق بسبب الضرائب و العمولة المرتفعة، وفي المقابل ردت شركة أبل على انا شركة Epic تريد ان نكون مثل أندرويد، لكننا لا نريد أن نكون كذالك، ونوهت على ضرورة جعل متجرها منظم بقوانين صارمة تضمن حماية خصوصية المستخدمين وأمنهم وتزيد من ثقتهم فيها.


- من أسباب تخلي المستخدمين على ايفون والتوجه الى أندرويد او منصات أخرى كان بسبب أن شركة أبل تفرض عمولة كبيرة على مطوري التطبيقات، وهذا سينعكس على المستخدمين كذلك وبالتالي الخدمات و التطبيقات التي يقدمها متجر أبل ستكون مكلفة ترهق جيوب المستخدمين، وايضا شركة أبل تفرض قيود على المستخدمين وتجبرهم على الشراء من داخل منصتها فقط. 


- كما أكد فريق موقع Android Authority في تقريره أنه ربما دفعت الصعوبات الاقتصادية التي عاشها العالم خلال العام الماضي، والناجمة عن الوباء الذي شل الحركة الاقتصادية العالمية، دفعت أغلب  المستخدمين الى التحول نحو الاجهزة التي تعمل بنظام تشغيل Android الذي يعتبر أرخص من أجهزة iPhone الباهظة الثمن.


- من الأسباب كذلك هو أن مستخدمي أجهزة iPhone يحتفظون بهواتفهم لمدة طويلة، وحتى عندما يفكرون في تغييرها يصطدمون بارتفاع أسعار هاتف آيفون الجديد، وبالتالي فإن أغلب المستخدمين بسبب اوضاعهم الاقتصادية و محدودية دخلهم لا يستطيعون مواكبة تحديث هواتف أبل الذكية، مما يدفعهم في الاخير الى التخلي على النظام باكمله، والتوجه الى هواتف أخرى تقدم نفس الخدمات والتحديثات بسعر اقل بكثير من أجهزة أبل.


- عامل آخر كان سببا في هجرة هؤلاء المستخدمين من اجهزة  iPhone الى اجهزة Android وهو أن عدد من المستخدمين الذين كانوا قد في ما مضى تحولوا من الاندرويد الى أيفون ولكن بسبب قيود النظام التي يفرضها  iOS كان وراء فشلهم في التعود على واجهة المستخدم المغلقة الخاصة بايفون، حيث من المستحيل تحميل تطبيق أو خدمة من مصدر آخر دون متجر أبسطور، وبالتالي رجعوا من جديد إلى نظام الأندرويد المفتوح والاستمتاع بتجربة مستخدم من دون قيود مع الاسعار المناسبة للتطبيقات والخدمات.


إذن كل هذه الأسباب كانت وراء رحيل ملايين المستخدمين من نظام تشغيل iOS الى انظمة اخرى, اذن لكي تحتفظ شركة ابل زبنائها لابد أن تعيد النظر في الكثير من الأمور منها الأسعار المرتفعة لهواتف أبل الذكية, وعدم تضيق الخناق على مطوري التطبيقات, شاركنا رأيك في التعليقات. 


المصدر: Android Authority

reaction:

تعليقات